عن الكنيسة

كاهن الكنيسة

جمعية الكنيسة

مواقع

C??????E

النائب العام

النائب العام

يوسف جريس شحادة

كفرياسيف _ www.almohales.org

توضيح:

هل قوانين طائفة الروم الملكيين الكاثوليك مُلزمة هي؟

هل المطران يستطيع فرض سلطانه على الكهنة؟

هل من قدّاس واحد موحّد في أبرشية عكا للكاثوليك مثلا؟

هل خدمة سر الزواج في أبرشية عكا للكاثوليك حسب الكتاب؟ أم سيتمّ تعديل الكتاب " خدمة سر الزواج المقدّس" حسب كل خوري؟

هل أغلبية خوارنة أبرشية عكا مثلا يطبّقون على ارض الواقع نص كتاب الليترجيا سنة 2006 المتداول والمعتمد في الأبرشية؟

هذه الأسئلة الخاصة لأبرشية عكا وبعد مرور عام على تنصيب صاحب السيادة المطران يوسف متى المحترم سوف نقوم بنشرها تتابعا وبسلسلة حلقات ولمواضيع أخرى،من الواجب نشر بيان توضيحي ولعشرات الأسئلة الأخرى مثل اللجان الكنسية التي كما يُنشر أنها استشاريية لا صلاحية لها، ومسؤولية الخوري الواحد الأحد وحق التوقيع على الشيكات الخ، وهل سيتم تنظيم راتب الخوري ليتماشى وقوانين الضريبة "فرض ضريبة دخل للخدمات الكنسية" وليكون الراتب منظّم مع خصم ودفع كل الحقوق الاجتماعية للخوري ليعيش باحترام ومنظّم أمام سلطة ضريبة الدخل والتامين الوطني وخصوصا بشكل خاص من يعمل في الحكومة كموظف او في سلك التعليم، بعد طلبات وصلت للمنتدى _ منتدى أبناء المخلص _ فسوف يفتح الملف كذلك قضايا لجان الدفن وتأجير ساحات الكنيسة في بعض الأماكن مع ان الساحة معفية من ضريبة السلطة المحلية ولهذا يمنع جباية رسوم وقوف السيارة، وقضية المحاكم الكنسية وقد وصل المنتدى لمرحلة متقدمة جدا مع وزارة الداخلية والعدل والمحاكم الدينية الربّانية هذا بالإضافة لملفات أخرى سوف نتطرق لها عبر المنتدى ومؤسسات الدولة الخ.

 

النائب العام

في هذه العجالة سوف نتوقّف عند نص القانون بشكل عام وليس لهذه الأبرشية او تلك بل بشكل عام، هذا التوضيح لئلا يتفذلك خوري ويقول انه المقصود ان وقع عليه تشبيه او صفة الخ فبذلك يدين نفسه بنفسه وهو المسؤول.وليس الحديث عن أبرشية ما بل بشكل عام.

كتاب "مجموعة قوانين الكنائس الشرقية" المطبعة البوليسية الطبعة الأولى سنة 1993 .

تحت عنوان:" في الدائرة الأبرشية،ص 154 القانون 244 البند الثاني ناولا :" أن يَعِدُوا بالقيام بالوظيفة بأمانة بحسب ما يقرّره الشرع او الأسقف الأبرشي".

ثانيا :" ان يحافظوا على السرّ ضِمن الحدود وبحسب الطريقة التي يحدّدها الشرع او الأسقف الأبرشي".

ص 156 قانون 247 البند 2 :" ليكن النائب العام والنائب الخاص من الكهنة العازبين ما لم يقرّر ذلك الشرع الخاص بكنيستهم المستقلة،ومن الاكليريكيين المنتمين إلى الأبرشية ما أمكن ذلك،لا تقلّ سنّهم عن الثلاثين حائزين دكتوراة او إجازة او على الأقل خبرة في احد العلوم المقدّسة، مشهودا لهم بصحة العقيدة والاستقامة والفطنة والخبرة في إدارة الأمور".

وقانون 249:" ويجب ألا يعملوا أبدا ما يخالف إرادته ورأيه".

نص القانون في غاية الوضوح ولا حاجة لتأويل قانوني،بل هناك أسئلة تتبادر لذهن كل من يقرأ النص بشكل عام،إذا كان النص "أن يَعِدُوا بالقيام بالوظيفة بأمانة" هل من معايير لتقييم الأمانة؟من يحدّد الأمانة؟كم من خوري يكذب وتمت إدانة كرادلة والبطرك لحّام قبل انتهاء خدمته أعلن عن وجود ملفات دسمة جدا لأساقفة؟كم نسمع بالأعلام عن فساد خوارنة ومطارنة، فساد أخلاقي مثلا؟

النص أعلاه، يوضح عزوبية الكاهن ان أمكن واغلب الأبرشيات الكاثوليكية كثر هم غير المتزوّجين فلماذا لا يتم اختيارهم؟

هل شهادة الدكتوراة معترف بها بالدولة التي يسكنها الخوري؟فأغلبية الخوارنة تتعلم خارج بلادها في الغربة وهل دولهم تعترف بهذه الشهادة؟أم ما من حاجة لاعتراف الدولة؟

خبرة العلوم المقدّسة،كم خوري يحمل الدكتوراة وكتب كتابا؟او أقام لقاءات تفسيرية في مجال اختصاصه؟ كم مقال نشر المطران او النائب في المجلات؟ هل الهدف حامل شهادة،قال الفيلسوف خالد محمد خالد:" الشهادة تؤهّلك لمنصب أما الثقافة والمعرفة تثبت وجودك" فكم خوري يتم ترحيله كل نصف سنة من ضيعة لأختها؟ والراب الحكيم جمليئيل أجاب لسؤال تلميذ له:" كيف أناقتي يا معلّمي؟ فأجاب جمليئيل:" تكلّم لأرى أناقتك". هذا حال أغلبية الخوارنة من الأناقة الكلامية الكتابية المقدّسة.

البند الأخير في قانون 247 :" مشهودا لهم بصحة العقيدة والاستقامة والفطنة والخبرة في إدارة الأمور".

من يشهد له؟بصحة العقيدة إذا خوري وفي بث الخدم الكنسية يشكّ في مرض 38 عاما؟او خوري فسّر المِصعد بعد أربعين يوما والهيطلية مثل الغيوم في السماء وتناثر الغيوم مثل اللبن؟

من يشهد للاستقامة؟ الموظّف الذي يعمل مع الخوري أم الشعب أم أبناء الضيعة أم الجيران أم السكرتارية،هل تم طلب من الناس شهادات عن استقامة خوري مثلا؟ او طلبوا من مكان عمله شهادة لعمله؟ هل قام المطران بمراقبة خدمة الخوري النائب أم غير النائب؟ هل تم فحص ملف الخوري النائب قبل تعيينه؟ أسئلة كثيرة تدور ونحن اليوم في عالم التواصل الاجتماعي وعدم وجود الحدود الجغرافية للمعلومات فما يحدث في روما نعلمه بدقائق في الشرق والعكس فكم بالحري في نفس البلدة او الدولة او الأبرشية؟

 Copyright © 2009-2021 Almohales.org All rights reserved..

Developed & Designed by Sigma-Space.com | Hosting by Sigma-Hosting.com