عن الكنيسة

كاهن الكنيسة

جمعية الكنيسة

مواقع

C??????E نشاطات وفعاليات

الى كاهني____


+
إلى كاهني... أنت لا شيء!!!

يوسف جريس شحادة

كفرياسيف_www.almohales.org

العنوان والنصّ أدناه لصاحب السيادة افرام مطران طرابلس، فالعنوان بتعقيبنا موجّه لأغلبية الخوارنة لئلا يتشدّق خوري ومن حوله من لينة متشدقة لماذا تقصد هذا أو ذاك فنوضح أن الحديث بشكل عام ولا يخص شخصيا أي خوري وإذا انطبق الكلام على احدهم فهذه مشكلته لا شان لنا بها.

مسكين المطران يكتب على مضض لمعرفته بحال أغلبية الاكليروس وهدفهم وسلوكهم وخيانتهم،فكل ما يطلب يبدو انه غير متوفّر ويستنجد ذلك بكتابته هذا على حسب فهمنا وتقديرنا للنص.

"أعكف على القراءة..." من يقرأ إذا مطران بسلوك مطرانة لا يعرف مبنى القداس؟إذا مطران قال:" لماذا نحضر كتب فالخوارنة لا تقرأ"؟إذا خوري دك ثور عاشق قال:" انا بدّي حمير وبغال من حولي في الكنيسة عشان العب فيهم"؟ عن أي قراءة ومعرفة وعلم تتحدّث"يبدو انك بعيد عن الواقع يا صاحب السيادة.

قم بزيارة الأصحاب والأعداء والمحبين والمبغطين؟ لا أريد وصف هذه العبارة بأنها جدباء حمقاء.هل سمعت عن خوري يزور مخاصميه؟إذا بعد القداس لا يلقي التحية عليهم ولا يصافحهم؟عن أي تعاليم تتحدث والنص يقول عند تقديم قربانك وتذكرت...هذا افتراء وزور وبهتان.لا يمت بصلة لأرض الواقع؟كفى مهزلة وضحك وكذب على الناس.

أغلبية الناس هجرت الكنيسة لكذب الأغلبية من الغربان الحوارنة التي لا تجتمع إلا على الميت لان هناك الدفع إلزامي لرسوم الجناز؟

لن نطيل فلنا سلسلة حلقات ومقالات بهذه الأمور.

"إلى كاهني هل حسبتَ من أنتَ في الرعية؟! أأنت القائد؟ أأنت المرجع؟ أأنت المعلّم أم المربّي؟ أأنت فعلاً الأبُ يا "أبونا”؟! حبّذا لو تكون كلّ هذا. أنت لا شيء. المسيح فيك هو كلّ شيء. هذا يتطلّب منك جهاداً، جهاداً يوميًّا في القراءة والصلاة. تذكّر ما قاله الرسول لتلميذه تيموثاوس: "كن قدوةً للمؤمنين في الكلام، في التصرّف، في الإيمان في الطهارة… اعكف على القراءة والوعظ والتعليم…لاحظ نفسك والتعليم”.(1 تيموثاوس 4: 12-16). لا شكّ أنّك تتعب من أجل رعيّتك: تزور المريض، تعين المحتاج قدر استطاعتك، تواظب على الخدم والأسرار وبخاصّة إقامة الذبيحة الإلهيّة، أعني القدّاس الإلهيّ… لكن تذكّر، هنا أيضًا، ما جاء في سفر الرؤيا: "أنا عارف أعمالك وتعبك وصبرك… وقد احتملت ولك صبر وتعبت من أجل اسمي ولم تكلَّ لكن عندي عليك أنّك تركت محبّتك الأولى” (رؤيا 2: 2-4).

يا أبي، يا كاهني، أنت ابونا! أَطلب، أيضًا وخصوصاً، منك شيئاً: أن تفتقد كلّ بيت من بيوت رعيّتك، من يحبّك ومن يبغضك، أن تجمع أولاد رعيّتك وتعلّمهم كلام الإنجيل، كلمات الصلاة، لئلّا تخطفهم الذئاب الخاطفة، وكم هي كثيرة في أيّامنا. لن ترتاح أبداً إذا كانت العائلة مفكّكة غير متماسكة، إذا لم يكن الزواج مكرّماً. أنت المرشد والطبيب النفسيّ أوّلاً وآخراً. الآخرون (الإختصاصيّون) ما هم إلاّ مساعدون . ولا تنسَ ما يقوله الآباء المرشدون الروحيّون: للمرأة الروحيّة ان يكون عندها رجولة وللرجل المرشد الروحيّ أن يكون عنده حنان على غرار تحنّن يسوع المسيح. أنا عارف أنّ هذا الكلام كلّه ربّما لن يدخل عميقاً في نفسك. لكنّي سوف أذكّرك به دائماً إلى أن يفتقدك يوماً الربّ نفسه برحمة روحه القدوس. هذا ما أقوله لك اليوم، والباقي والأهمّ يعلّمك إيّاه المسيح الإله، إن أحببته وتبعت وصاياه وأحببت خرافه الناطقة، والسلام

+ أفرام مطران طرابلس والكورة وتوابعهما".

 

 

"أكثروا من عمل الرب كل حين"

"القافلة تسير والكلاب تنبح"

"ملعون ابن ملعون كل من ضل عن وصاياك يا رب من الاكليروس"

بعض من المواقع  التي ننشر مقالاتنا بها. يمكن كتابة الاسم في ملف البحث في الموقع أو في جوجل للحصول على مجمل المقالات: يوسف جريس شحادة

www.almohales.org   \   www.almnbar.co.il   \  www.ankawa.com  \ www.ahewar.org \    www.alqosh.net   \   www.kaldaya.net     \ www.qenshrin.com  www.mangish.net

 

 

 Copyright © 2009-2018 Almohales.org All rights reserved..

Developed & Designed by Sigma-Space.com | Hosting by Sigma-Hosting.com