عن الكنيسة

كاهن الكنيسة

جمعية الكنيسة

مواقع

C??????E دورات استكمال للمعلمين

قيافا
لا جديد تحت الشمس....
قيافا لا يزال قيافا في من لبسوه  والمسيح لا يزال المسيح في من لبسوه والشعب لا يزال الشعب، غاية قيافا أن يستعبده وغاية المسيح أن يحرّره ويخلّصه.  
الشعب - إلى أن يولد بالروح والحق - هو ساذج. نفسهم من صرخوا أوصنا في الأعالي مبارك الآتي باسم الرب صرخوا لاحقاً إصلبه اصلبه، حتى التلاميذ ما كانوا أفضل حالاً فخافوا وهربوا. 
قيافا لا يزال يحكم باسم الله ويستعبد شعب الله باسم الله ويتكبّر ويتجرّأ باسم نفسه.  أما المسيح الصامت فلا يزال يُمنع عن كنيسته ويُضطهد ويحاكم ويُنفى ويُصلب. 
قيافا لا يزال يريد السلطة ومال الهيكل ومستعد أن يفعل كل شئ كي لا يأخذ منه أحد نفوذه. مستعد أن يتحالف حتى مع ضد الله ليحكم الهيكل حيث الصرافة والتقدمات والنفوذ والفساد واستغلال الشعب. أما  الشعب فسيظلّ ساذجاً وجباناً إلى أن يرتقي إلى رتبة التلاميذ بعد أن عاينوا المسيح القائم وقبلوا الروح القدس في العنصرة فيصير صوت المسيح وعمل يديه فيثور ويقلب الطاولات ويطرد الباعة ويحمل الراية. 
الشعب المسيحي، إما حرًّا في المسيح  فيكون وإما عبيداً لقيافا فلا يكون.  
الأب ثاوذورس داود

 Copyright © 2009-2018 Almohales.org All rights reserved..

Developed & Designed by Sigma-Space.com | Hosting by Sigma-Hosting.com