عن الكنيسة

كاهن الكنيسة

جمعية الكنيسة

مواقع

C??????E

الصلوات
الصلوات اليومية الأرثوذكسية بالأديرة المقدسة :-
++++++++++++++++++++++++++
عدد الصلوات العمومية في كنيسة المسيح الأرثوذكسية هو في كل يوم تسع صلوات على عدد الطغمات الملائكية التسع التي تسبح الله بلا فتور. وهي:
1. صلاة نصف الليل.
2. صلاة السحر.
3. الساعة الأولى.
4. الساعة الثالثة
5. الساعة السادسة.
6. الساعة التاسعة.
7. صلاة المساء.
8. صلاة النوم.
9. صلاة القداس الإلهي.

أما بخصوص أوقات إتمام هذه الصلوات التسع اليومية فالكنيسة قد خصصت لها ثلاثة أوقات في اليوم وهي الصبح والضحى والغروب.جمعت في كل وقت منها ثلاث صلوات من الصلوات التسع المذكورة.

فصلاة الصبح تتألف من صلاة نصف الليل وصلاة السحر وصلاة الساعة الأولى. 

صلاة الضحى تتألف من صلاة الساعة الثالثة وصلاة الساعة السادسة وصلاة النبيكا أو المكارزمي (إذا لم يكن قداس إلهي).

صلاة الغروب تتألف من صلاة الساعة التاسعة وصلاة المساء وصلاة النوم. ولكن قد جرت العادة بأن صلاة النوم لا تتلى بعد صلاة المساء بل قبل الذهاب الى النوم.

ولما كان المساء هو بدء اليوم حسب قول الكتاب في وقت الخليقة "وكان مساءٌ وكان صباح يوم واحد" 
(تك1: 5) لأجل هذا تعتبر الكنيسة صلاة المساء بدء الصلوات اليومية ونهايتها الساعة التاسعة.

على أن ترتيب أوقات الصلوات التسع هذا (ما عدا وقت صلوات الصبح) يختلف في أيام الصوم الكبير (ما عدا السبوت والآحاد فيه). ففي أيام هذا الصوم المقدس التي لا يصير فيها قداس مطلقاً تتألف صلاة الضحى من الساعة الثالثة والساعة السادسة والساعة التاسعة وصلاة التبيكا وصلاة المساء.

أما الأيام التي يصير فيها قداس إلهي ...صلاة الضحى تتألف حينئذ من الساعات الثلاث المذكورة ومن صلاة المساء وصلاة القداس الإلهي. وفي وقت الغروب تتلى صلاة النوم الكبرى.

تفسير ترتيب كل صلاة على حدة:-
+++++++++++++++++++

1 - تفسير ترتيب صلاة نصف الليل
هناك ثلاث خِدم لصلاة نصف الليل ...الأولى منها لأيام الأسبوع... والثانية لأيام السبوت... والثالثة لأيام الآحاد.... أما السبب في تنويع صلاة نصف الليل هذا فهو لأن الكنيسة في ترتيبها هذه الخدمة قد أرادت مراعاة ثلاثة أمور مهمة وهي... أولاً تذكيرنا بمجيء ربنا وإلهنا يسوع المسيح الثاني حين يأتي فجأةً كالسارق في الليل (مت25: 1 – 13) والذي في مثل العذارى العشر يشبه بختن آتٍ في نصف الليل (مت25: 1 – 13).... ثانياً تحريصنا على تسبيح الرب في منتصف الليل تبعاً لنموذج أبناء كنيسة العهد القديم (مز118: 62) وتشبهاً بالملائكة الذين يسبحون الرب بلا فتور (مز148: 1و2).... وثالثاً تذكيرنا بقيامة المسيح المجيدة التي صارت باكراً جداً في غلس السبت المسفر عن أول الأسبوع" (لوقا24: 1 ومت28: 1) أي بعد منتصف الليل حالاً.

2 – تفسير ترتيب صلاة السحر
أن السحر هو وقت انصداع الفجر أي بدء ظهور النور الطبيعي لهذا قد عنيت الكنيسة بترتيب خدمة الصلاة السحرية على نسق يذكرنا ظهور النور الحقيقي أي ورود المخلص الى العالم. وفي الحقيقة إذا أمعنا النظر في خدمة الصلاة السحرية رأيناها تتضمن جميع ظروف ظهور المخلص على الأرض.
فأول كل شيء نسمعه في صلاة السحر هو التمجيد الملائكي "المجد لله في العلاء وعلى الأرض السلام وفي الناس المسرة" الذي سمعه رعاة بيت لحم حين ولادة المخلص. ثم تصير بعده تلاوة المزامير الستة السحرية التي تشير الى تلك الحالة التي صار إليها الرعاة حين استماعهم من الملاك بشرى ميلاد المخلص. لأنها تتضمن تارة فرحاً بإقتراب الخلاص وتارة خوفاً من أعداء كثيرين يطلبون هلاكنا. ثم تارة رجاءً بمراحم الرب وصلاحه وتارة اضطراباً عند شعورنا بكثرة خطايانا ومآثمنا. وبالإختصار تتضمن إظهار حاسيات وعواطف مختلفة تتحرك طبيعياً في قلب كل إنسان يسمع فجأة بشرى ظهور مخلص عظيم لجميع العالم. أما ترتيل "الله الرب ظهر لنا. مباركٌ الآتي باسم الرب" فيذكرنا بظهور المخلص المولود لرعاة بيت لحم ولمجوس المشرق الذين أتوا ليسجدوا له. ثم تلاوة الكاثسماطات ومزمور التوبة أي المزمور الخمسين تحرضنا على التوبة التي كان يوحنا السابق والصابغ يدعو إليها قبلما ابتدأ يسوع المسيح بتعليمه.

3 – تفسير ترتيب صلاة الساعة الأولى
الساعة الأولى تتلى حالاً بعد صلاة السحر...وتذكرنا أنه في هذه الساعة من النهار قد سلم رؤساء الكهنة وشيوخ اليهود الرب يسوع المسيح ديان العالمين الى أيدي القضاة الظالمين الذين مع كل نفاق الذين سلموه وكذبهم لم يجدوا فيه شيئاً مستوجباً الحكم عليه كما يدل على هذا جلياً فحوى المزمورَين الخامس والمئة. 

4 – تفسير ترتيب صلاة الساعة الثالثة
هذه الساعة قد رتبتها الكنيسة على نسق يذكرنا من الجهة الواحدة بالحكم على ربنا وإلهنا يسوع المسيح بالموت الذي أصدره بيلاطس في هذه الساعة من النهار كما يظهر هذا بكل وضوح من فحوى المزمورَين ال16 وال24 ومن الجهة الثانية بحلول الروح القدس على الرسل الأطهار في الساعة الثالثة من النهار كما يتضح من المزمور ال50 ومن الطروبارية والافشين أيضاً.

5 – تفسير ترتيب صلاة الساعة السادسة
هذه الساعة قد خصصتها الكنيسة لتذكار ما احتمله ربنا يسوع المسيح وهو معلق على الصليب من الآلام التي يشير إليها تماماً فحوى المزمورَين ال53 وال54 أما المزمور ال90 فيشير الى أن ملكوت المسيح أي كنيسته لم تبطل بآلامه بل بقيت ثابتة وستبقى الى دهر الداهرين لأن نسل المرأة أي يسوع المسيح قد سحق راس الحية أي الشيطان.

6 – تفسير ترتيب صلاة التبيكا
ان صلاة التبيكا تُتمم عادة بعد صلاة الساعة السادسة وهي تصير عوضاً عن صلاة القداس الإلهي. ولهذا فهي مؤلفة من المزمورات والطروباريات والطلبات التي تتلى أو ترتل في صلاة القداس الإلهي

 Copyright © 2009-2018 Almohales.org All rights reserved..

Developed & Designed by Sigma-Space.com | Hosting by Sigma-Hosting.com